20 أبريل 2006

بَيْتي أنا بَيْتك..


بيتي أنا بيتك.. وما إلي حدا
من كتر ما ناديتك.. وسع المدى
نطرتك ع بابي.. وع كِل البواب
كتبتلك عذابي.. ع شمس لغياب

لا تهملني لا تنساني...
ما إلي غيرك.. لا تنساني
بلدي صارت منفى..
طرقاتي غطاها الشوك والاعشاب البرية

ابعتلي بها الليل من عندك حدا
                                 يطلّ عليّْ

بيتي أنا بيتك.. وما إلي حدا
من كتر ما ناديتك.. وسع المدى

لا تهملني لا تنساني يا شمس المساكين
من أرض الخوف منندهلك يا شمس المساكين

من إيام المظلومين
من لفتات الموعودين
عم إندهلك خلّي يضوّي.. صوتك عليّْ
أنا ع الوعد وقلبي طاير.. صوبك غنية

لا تهملني لا تنساني يا شمس المساكين
من أرض الخوف منندهلك.. يا شمس المساكين

أنا زهرة من زهورك.. باركني ساعدني
بالدمع بتزرعني
بالفرح بتحصدني
عدلك فاض عليّ.. كرمك ضوعني
اذا كلن نسيوني
                 وحدك ما بتنساني

ناديتك من حزني
عرفت إنك معي
وسعي يا مطارح
ويا أرض اركعي...

لا تهملني لا تنساني يا شمس المساكين
من أرض الخوف منندهلك.. يا شمس المساكين

____________________
الصلاة - مسرحية ناطورة المفاتيح - غناء فيروز والمجموعة - كلمات وألحان الأخوين رحباني (1972)

هناك 4 تعليقات:

  1. غير معرف26/4/06 21:25

    أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  2. سلاما
    أحييك على حسك الشعري والانساني
    جُحَا.كُمْْ

    ردحذف
  3. فيروز .........

    جميل قوي الكلام والمعاني والحالة

    هايل يا عمرو

    ردحذف
  4. أشكركم.. نورتوني :)

    ردحذف